الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  

شاطر | 
 

 الاعتزال و الانفصال .. بون شاسع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د/محمدنوار
عضـــو
عضـــو
avatar

عدد المساهمات : 128
تاريخ التسجيل : 27/12/2010

مُساهمةموضوع: الاعتزال و الانفصال .. بون شاسع   الأحد يناير 16, 2011 8:46 am

الاعتزال و الانفصال .. بون شاسع



كتب – محمد م كمال نوار



تعريفان قد يلتبس على كثيرين التمييز بينهما .. الاعتزال و الانفصال .. فالاعتزال كمفهوم مجردٍ هو البُعد ، و قد يُسْتَلهَمُ منه التقاعد عن العمل أو أنه فعل لطائفة ادعت أنها من طوائف الإسلام نشأت في العصر العباسي أو أنه معنى لفضيلة الاعتكاف في المسجد على سبيل المثال .

و الاعتزال - في لفظه – أهون وقعا على النفوس من الانفصال عزواً لإيحاء مَعنَيَي الكلمتين ، فكلمة الانفصال توحي لقارئها من الوهلة الأولى بالفرقة و التشتت ، رغم أنها قد تحمل معاني أخرى .. أما الاعتزال في عموم لفظه يوحي بالابتعاد عن شر أو منكر أو عن قوم ضاقوا بك و ضقت بهم .. و في ذلك ما أورده الله في كتابه العزيز بسورة مريم "وأعتزلكم وما تدعون من دون الله " ففيه اعتزال لنبي الله عن قوم ضاقت بهم دعوته و يئس من صلف ألبابهم ، و ما قرأناه عن أهل الكهف الذين اتخذوه مُعتزَلَهم من قومهم ، و منه اعتزال الرجل عن زوجته في المحيض لكونه أذى لقوله تعالى "ويسألونك عن المحيض قل هو أذى فاعتزلوا النساء فى المحيض " ، و إلى غير ذلك من ورود كلمة الاعتزال في كتاب الله مما يوحي لقارئه بمفهوم الاعتزال في عموم لفظه بما تقدم ذكره .

و من مظاهر الاعتزال : الهجرة و السعي و تقفي أراضٍ خصبة قد تنبت بالخير و صِبْغٍ للمخلصين ، و هذا المظهر كان دَيْدَن كثيرين من أنبياء الله و رسله و الصالحين و غيرهم ، فترى اعتزال ابراهيم لأبيه و قال " إني مهاجر الى ربي " و منه هجرة رسول الله محمد صلى الله عليه و سلم العظمى و هجرتي المسلمين الأُوَل الى الحبشة . و نلمح من هذه الظاهرة أن صفة الأَوْبَة جزء نراه في مفهوم و ثقافة الاعتزال و لا نراه في الانفصال . و في هجرة رسول الله صلى الله عليه و سلم خير شاهد و مثال على ذلك .. فلما اعتزل الرسول قومه و هاجر للمدينة كان تركه لمكة موطنه على مضض منه الا أن الدعوة أبلغ و أسمى .. فآثر ان يؤسس الدولة الاسلامية في المدينة و لم ينفصل عن مكة نهائيا .. بل عاد و وحدهما و غيرهما من البلاد .. لكن تحت راية أنشأها صلى الله عليه و سلم و هي راية الاسلام التي لم يستطع اعلائها من مكة موطنه فأعلاها من المدينة المنورة .

و ثقافة الانفصال خاصة في العصر الحديث ما ذُكرت في موطن إلا و عَنَتْ لفرقة أو ابتعاد أو وسيلة ضغط .. و صفة الأوبة فيها أبعد ما يكون عن مفهومها الحالي الواقعي . و لكن ليس الضرورة أن يعنى بالانفصال طلقة بائنة ، فما يمنع أن يكون رجعيا في مفاهيم أقل !!

و عليه أستطيع أن أفرق بين المفهومين الآن في معناهما – تشبيها - بكون الانفصال " نقطة " و الاعتزال " فاصلة " .


كفر شكر في 16 يناير 2011
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.kafrshukr.com/forum
نشأت النادي
مشرف منتدى الحوار العام
مشرف منتدى الحوار العام


عدد المساهمات : 124
تاريخ التسجيل : 03/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: الاعتزال و الانفصال .. بون شاسع   الأحد يناير 16, 2011 11:43 am

أرجو ان يكون الذي بينا فواصل فقط فتكون جملنا مترابطة وتكمل معلني بعضها بعضا والا تكون النقاط الفاصلة بين الجمل والتي تدخل بمعني جديد وفكرة جديدة لما كانت قبلها.
أما النقطة ومن أول السطر فهذه المشكلة فهي التي تجزا النص إلى فقرات بعيدة الأفكار تستقل كلا منها بمعنى ومضمون وإن كانت كلها في إطار واحد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
د/محمدنوار
عضـــو
عضـــو
avatar

عدد المساهمات : 128
تاريخ التسجيل : 27/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: الاعتزال و الانفصال .. بون شاسع   الأحد يناير 16, 2011 12:41 pm

ان جئت للحق فالذي بننا لا يحتوي على علامات ترقيم أصلا .. فبيننا " لا اله إلا الله محمد رسول الله " و ما أعظمها من جملة اذا اكتملت معانيها

سعدت بمرورك الطيب و جزاكم الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.kafrshukr.com/forum
 
الاعتزال و الانفصال .. بون شاسع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدى الحوار العام :: الحوار الإسلامى والفكرى و السياسى والاقتصادى والاجتماعى-
انتقل الى: