الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  

شاطر | 
 

 الرد على من يزعم الحط على الظاهرية.... للحوار والمناقشة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دكتور عبدالباقى السيد
مدير المنتدى
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 1140
تاريخ التسجيل : 01/10/2010
العمر : 40

مُساهمةموضوع: الرد على من يزعم الحط على الظاهرية.... للحوار والمناقشة   الجمعة أبريل 08, 2011 8:09 am

هذا موضوع وجدته على منتديات البيضاء العلمية ... ووجدت كاتب المقال الذى عنون مقاله بـ " الحط فى الظاهرية" انشغل بنقول من هنا وهناك دون وعى ودون تدبر .. ولو وقف على حرمة لحوم العلماء لما تحدث عن أئمة أهل الظاهر ببالطريقة التى اعتمدها ... وقد رد صاحبنا النبيل عبدالرحمن المغربى الظاهرى على شبهات صاحب المقال .. ورغم ذلك آثرنا أن ننقل نص كلام هذا المفترى على الظاهرية .. ونناقشة هنا مناقشة علمية .. ليس لأجل الرد .. بل لأجل تأصيل طريقة التعامل مع الرأى الآخر بل وتأصيل منهج الظاهرية فى وضوح ..

وهذا نص كلام صاحب المقال بحرفه .. وساضع لكم رابطه لمن اراد ان يستوثق
إن الحمد لله ، نحمده ، ونستعينه ، ونستغفره ، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ، وسيئات أعمالنا ؛ من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له .
وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله .
أما بعد : قال أبو بكر بن العربي (ت543هـ) في الحط على الظاهرية وعلى ابن حزم (ت456هـ) : « هِيَ أمة سخيفَة ، تَسَوَّرتْ عَلَى مرتبَة لَيْسَتْ لَهَا ، وَتَكلمت بكَلاَمٍ لَمْ تفْهمه ، تَلَقَّوهُ مِنْ إِخْوَانهم الخَوَارِج حِيْنَ حكَّم عليّ - رَضِيَ اللهُ عَنْهُ - يَوْمَ صفِّين ، فَقَالَتْ: لاَ حُكْمَ إِلاَّ للهِ .
وَكَانَ أَوّلَ بدعَة لقيتُ فِي رحلتِي القَوْلُ بِالبَاطِن ، فَلَمَّا عُدتُ وَجَدْت القَوْل بِالظَّاهِر ، قَدْ ملأَ بِهِ المَغْرِبَ سخيفٌ كَانَ مِنْ بَادِيَة إِشْبِيلِية يُعْرَفُ بِابْنِ حَزْم ، نشَأَ وَتعلَّق بِمَذْهَب الشَّافِعِيّ ، ثُمَّ انتسب إِلَى دَاوُد ، ثُمَّ خلع الكُلَّ ، وَاسْتقلَّ بِنَفْسِهِ ، وَزَعَمَ أَنَّهُ إِمَام الأُمَّة يَضع وَيَرفع ، وَيْحَكم وَيَشرع ، يَنْسِبُ إِلَى دين الله مَا لَيْسَ فِيْهِ ، وَيَقُوْلُ عَنِ العُلَمَاء مَا لَمْ يَقولُوا تَنفِيراً لِلقُلُوْب مِنْهُم ، وَخَرَجَ عَنْ طَرِيْق المُشبِّهَة فِي ذَات الله وَصِفَاته ، فَجَاءَ فِيْهِ بطوَامَّ ، وَاتَّفَقَ كَوْنُهُ بَيْنَ قَوْم لاَ بَصَرَ لَهم إِلاَّ بِالمَسَائِل ، فَإِذَا طَالبهم بِالدليل كَاعُوا ، فَيَتَضَاحكُ مَعَ أَصْحَابه مِنْهُم ، وَعَضَدَتْهُ الرِّئَاسَةُ بِمَا كَانَ عِنْدَهُ مِنْ أَدب ، وَبشُبَهٍ كَانَ يُورِدُهَا عَلَى المُلُوْك، فَكَانُوا يَحملونه ، وَيَحمُونه ، بِمَا كَانَ يُلقِي إِلَيْهِم مِنْ شُبه البِدَع وَالشِّرْك .
وَفِي حِيْنَ عَوْدي مِنَ الرّحلَة أَلفيتُ حضَرتِي مِنْهم طَافحَة ، وَنَارَ ضلاَلهم لاَفحَة ، فَقَاسيتهم مَعَ غَيْر أَقرَان ، وَفِي عدمِ أَنْصَار إِلَى حسَاد يَطؤون عَقِبِي ، تَارَة تَذْهَب لَهم نَفْسِي ، وَأُخْرَى يَنكشر لَهم ضِرسِي، وَأَنَا مَا بَيْنَ إِعرَاضٍ عَنْهم أَوْ تَشغِيبٍ بِهِم ، وَقَدْ جَاءنِي رَجُلٌ بِجُزء لابْنِ حَزْم سَمَّاهُ "نكت الإِسْلاَم" فِيْهِ دوَاهِي ، فَجردت عَلَيْهِ نوَاهِي ، وَجَاءنِي آخر برِسَالَة فِي الاعْتِقَاد، فَنَقَضْتُهَا برِسَالَة "الغُرَّة" وَالأَمْرُ أَفحش مِنْ أَنْ يُنقض.
يَقُوْلُوْنَ : لاَ قَوْلَ إِلاَّ مَا قَالَ اللهُ ، وَلاَ نَتْبَعُ إِلاَّ رَسُوْل اللهِ ، فَإِنَّ اللهَ لَمْ يَأْمر بِالاَقتدَاءِ بِأَحد ، وَلاَ بِالاَهتدَاء بِهَدْيِ بشر .
فِيجب أَنْ يَتحققُوا أَنَّهم لَيْسَ لَهم دليل ، وَإِنَّمَا هِيَ سَخَافَة فِي تَهويل ، فَأُوصيكُم بوصيتين : أَنْ لاَ تَسْتدلُوا عَلَيْهِم ، وَأَن تُطَالبوهم بِالدَّليل ، فَإِنَّ المُبْتَدِع إِذَا اسْتدللت عَلَيْهِ شَغَّبَ عَلَيْك ، وَإِذَا طَالبته بِالدليل لَمْ يَجِدْ إِلَيْهِ سبيلا .
فَأَمَّا قَوْلهُم : لاَ قَوْلَ إِلاَّ مَا قَالَ اللهُ ، فَحق ، وَلَكِنْ أَرنِي مَا قَالَ . وَأَمَّا قَوْلهُم : لاَ حُكْمَ إِلاَّ للهِ ، فَغَيْرُ مُسَلَّمٍ عَلَى الإِطلاَق ، بَلْ مِنْ حُكْمِ الله أَنْ يَجْعَلَ الحُكْمَ لغَيْرِهِ فِيمَا قَالَهُ وَأَخبر بِهِ . صَحَّ أَنَّ رَسُوْلَ اللهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ – قَالَ : « وَإِذَا حَاصَرْتَ أَهْلَ حِصْنٍ فَلاَ تُنْزِلْهم عَلَى حُكْمِ الله ، فَإِنَّكَ لاَ تَدْرِي مَا حُكْمُ اللهِ ، وَلَكِنْ أَنْزِلْهم عَلَى حُكْمِكَ » . وَصَحَّ أَنَّهُ قَالَ : « عَلَيْكُم بِسَنَّتِي وَسُنَّة الخُلَفَاء... » الحَدِيْث » . اهـ
قال أبو طيبة : رواه الحافظ الذهبي في "تاريخ الإسلام " (30/407-408، ط1، 1414هـ، دار الكتاب العربي) ، وفي تذكرة الحفاظ (3/343- 345، ط، حيدر آباد) ، وفي "سير أعلام النبلاء" (18/188-190، ط1، 1405هـ، مؤسسة الرسالة) وعلق عليه ، ورواه بعضه ابن عبد الهادي في "طبقات علماء الحديث (3/349-350، ط1، 1417هـ، مؤسسة الرسالة) ، وقد وصف بن عبد الهادي ابن حزم بأنه جهمي جلد. وهذا الكلام في الظاهرية غير موجود في "العواصم من القواصم في تحقيق مواقف الصحابة بعد وفاة النبي – صلى الله عليه وسلم –"بتحقيق محب الدين الخطيب ومحمد مهدي الاستانبولي، ط6، 1412هـ ، مكتبة السنة ، لأنه جزء من الأصل كما نص عليه المحقق في المقدمة . ولكنه موجود في طبعة الدكتور عمار طالبي لكتاب " العواصم من القواصم" (2/336-337، ط، 1974م) .
وداود بن علي بن خلف أبو سليمان صاحب المذهب الظاهري جهمي يقول بخلق القرآن كما في "تاريخ بغداد" (9/347-348، ط1، 1422هـ ، دار الغرب ) . وعنه "موسوعة أقوال الإمام أحمد بن حنبل"(1/350، ط1، 1417هـ ، عالم الكتب) : قال سعيد بن عمرو البرذعي : قال لي أبو زرعة : ترى داود هذا ، لو اقتصر على ما يقتصر عليه أهل العلم ؛ لظننت أنه يكمد أهل البدع بما عنده من البيان والآلة ، ولكنه تعدى ، لقد قدم علينا من نيسابور ، فكتب إلي محمد بن رافع ومحمد بن يحيى وعمرو بن زرارة وحسين بن منصور ومشيخة نيسابور بما أحدث هناك ، فكتمت ذلك لما خفت من عواقبه ، ولم أبد له شيئاً من ذلك ، فقدم بغداد وكان بينه وبين صالح بن أحمد حسن ، فكلم صالحاً أن يتلطف له في الاستئذان على أبيه ، فأتى صالح أباه ، فقال له : رجل سألني أن يأتيك ؟ قال : ما اسمه ؟ قال : داود ، قال : من أين هو ؟ ، قال : من أهل أصبهان ، قال : أي شيء صناعته ؟ قال : وكان صالح يروغ عن تعريفه إياه ، فما زال أبو عبد الله يفحص عنه حتى فطن ، فقال : هذا قد كتب إلي محمد بن يحيى النيسابوري في أمره ، أنه زعم أن القرآن محدث ، فلا يقربني ، قال : يا أبت ينتفي من هذا وينكره ، فقال أبو عبد الله. : أحمد بن محمد بن يحيى أصدق منه لا تأذن له في المصير إلي.
وابن حزم وصفه ابن عبد الهادي في "طبقات علماء الحديث (3/349-350، ط1، 1417هـ، مؤسسة الرسالة) بأنه جهمي
جلد.

قلت : وهذا رد صاحبنا عبدالرحمن المغربى الظاهرى على أبى طيبة صاحب الموضوع
في أصل العنوان خطا لغوي : فالحط هو إنزال الشئ وليس الإنزال عليه كما يدل عليه صنيعك!!

أما اعتبارك لحط ابن العربي رحمه الله من الظاهرية فليس من صنيع السلفي في شئ ... ذلك ان ابن العربي مالكي متعصب لمالكيته واقع في الشافعية والحنفية والظاهرية تعصبا لمالكيته , كما أنه أشعري والظاهرية باستثناء ما انتقد على ابن حزم سلفيو العقيدة وانظر تراجم الإمام الذهبي والسمعاني لأئمتهم لتعاين الخبر...

وبما أنك نقلت حط ابن العربي من الظاهرية واعتمدته فيلزمك نقل حطه من الحنفية والشافعية وتعتمده , أم أن في نفسك شيئا ووجدت ما ينصر ما انقدح في خاطرك من غير دليل ؟!

ثم إنه مخالف لصنيع السلف الذين اعتبروا خلاف الظاهرية واحتفلوا بفقههم : فلا يضر خلاف من خالف تابعا في ذلك شيخه المبتدع قبل توبته : الغزالي رحمه الله وقبله الجويني!

وبنقلك هذا : ضربت صنيع الشافعي وابن عبد البر وابن قدامة والشوكاني وابن تيمية والماوردي والمروزي والسبكي وشمس الدين الراعي المالكي....وخلائق من أهل العلم ,
لأجل كلام ابن العربي : ألا هكذا فلتكن الروح العلمية...

وما تقول في اعتبار أهل العلم للظاهرية مذهبا فقهيا رابعا قبل الحنبلي واعتناؤهم به واعتبارهم لخلافه وثناؤهم على أئمته...

إنك بنقلك عن ابن العربي يلزمك : الحط من ابن أبي عاصم النبيل وأبي الحسن القصاب الكرجي والإمام داود (وقد رايت لك مغالطة نقلتها عنه فحلاول أن تتثبت مرة أخرى) وابنه أبي بكر والمنذر بن سعيد وقاسم بن أصبغ وابو الخيار وابن المغلس ....


وقد رد أبو طيبة على صاحبنا بما نصه :
أيها المدعي الظاهرية ، إن من معاني الحط الطعن ، وإن ظاهرية زماننا أعظم شرا من ظاهرية داود ، وإليك فتوى الشيخ ابن باز في الظاهرية : في "مجموع فتاوى ومقالات متنوعة" للشيخ عبد العزيز بن باز (6/218، ط 1، 1420هـ ، دار القاسم ) بعنوان "التعريف بالطريقة الظاهرية" :
س : نسمع بالطريقة الظاهرية ، لم تدعو ؟ وهل هي مصادقة للسنة ؟
جـ : « الطريقة الظاهرية معروفة , وهي التي يسير عليها داود بن علي الظاهري , وأبو محمد ابن حزم , ومن يقول بقولهما , ومعناها : الأخذ بظاهر النصوص وعدم النظر في التعليل والقياس , فلا قياس عندهم ولا تعليل , بل يقولون بظاهر الأوامر والنواهي , ولا ينظرون إلى العلل والمعاني , فسموا ظاهرية لهذا المعنى ; لأنهم أخذوا بالظاهر ولم ينظروا في العلل والحكم والأقيسة الشرعية التي دل عليها الكتاب والسنة , ولكن قولهم في الجملة أحسن من قول أهل الرأي المجرد الذين يحكمون الآراء والأقيسة , ويعرضون عن العناية بالأدلة الشرعية من الكتاب والسنة , لكن عليهم نقص ومؤاخذات في جمودهم على الظاهر, وعدم رعايتهم للعلل والحكم والأسرار التي نبه عليها الشارع وقصدها , ولهذا غلطوا في مسائل كثيرة دل عليها الكتاب والسنة ، والله ولي التوفيق ».



أتمنى من المنصفين ومن الأحبة من أهل الظاهر أن يشاركونا هذا الحوار وهذه المناقشة

وهذا هو رابط الموضوع http://www.albaidha.net/vb/showthread.php?t=18395
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhadyalzahry.yoo7.com/index.htm?sid=c2228a5c38d098018d4d
هشام ابن الزبير
مشرف منتدى اللغة العربية
مشرف منتدى اللغة العربية


عدد المساهمات : 71
تاريخ التسجيل : 30/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: الرد على من يزعم الحط على الظاهرية.... للحوار والمناقشة   الجمعة أبريل 08, 2011 8:51 am

أستاذي الكريم عبد الباقي السيد,

هذه مواقع لا يخفى حالها على اللبيب, ولو أن الجاهل سكت وتأدب, ثم سأل وتعلم, لزال من الأرض شر كثير, وقد بينت التجارب أن كثيرا من الوهم والخطإ يقع من تقليد الصغار لأخطاء الكبار, وقد قال معاذ رضي الله عنه, أعلم الأمة بالحلال والحرام: "واتق زيغة الحكيم". وما أجمل قول شيخ الإسلام: (لكن شيوخ أهل العلم الذين لهم لسان صدق، وإن وقع في كلام بعضهم ما هو خطأ منكر؛ فأصل الإيمان بالله ورسوله إذا كان ثابتاً غُفر لأحدهم خطؤه الذي أخطأه بعد اجتهاد). لكن الطامة لا تحصل من العلماء وإن اشتط بهم اللسان فهم علماء وبعضهم لبعض أقران, الداهية الدهياء هي أن يتصدر من حقه أن يستخفي بجهله ليخوض فيما ليس له منه إلا النسخ واللصق. فنسأل الله أن يرحم علمائنا وأن يلحقنا بهم صالحين لهم محبين, فإنهم داخلون في قول الله تعالى ( والذين اتبعوهم بإحسان) وما دمنا قد جئنا من بعدهم فقد أمرنا أن ندعو لهم فنقول: (ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان ولا تجعل في قلوبنا غلا للذين آمنوا ربنا إنك رؤوف رحيم.).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.eltwhed.com
دكتور عبدالباقى السيد
مدير المنتدى
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 1140
تاريخ التسجيل : 01/10/2010
العمر : 40

مُساهمةموضوع: رد: الرد على من يزعم الحط على الظاهرية.... للحوار والمناقشة   الجمعة أبريل 08, 2011 7:14 pm

بارك الله فيك ايها الصاحب الفضيل والأديب النحرير ... وكفى على ضعف عقلية من زعم الحط على الظاهرية انه لجا إلى النقل من هنا وهناك .. وليته وقف على اشعرية ابن العربى رحمه الله وعلى طعنه فى أبى حنيفة والشافعى وفى جمع من أئمة الإسلام .. فهل يا ترى هذا الذى يتبع منهجا يسب الاشعرية ويزندقها ويصنفها ضمن أهل البدع تراه يأخذ براى اشعرى فى هذا الموطن ... هل هذا منهج يا قوم ؟
وساقف وقفة مع كلامه بالتفصيل لتجلية أخطاء الكلام ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhadyalzahry.yoo7.com/index.htm?sid=c2228a5c38d098018d4d
الليث بن سعد
عضـــو
عضـــو


عدد المساهمات : 19
تاريخ التسجيل : 22/02/2011

مُساهمةموضوع: رد: الرد على من يزعم الحط على الظاهرية.... للحوار والمناقشة   الجمعة أبريل 08, 2011 7:23 pm

لا حول ولا قوة إلا بالله ، ألا يعلم هذا المفترى أن لحوم العلماء مسمومة ، ماذا سيجنى بتوجيهه التهم لأئمة وعلماء من أهل الفضل كداوود وابن حزم ، هداه الله أو أخذه أخذ عزيز مقتدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الرد على من يزعم الحط على الظاهرية.... للحوار والمناقشة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منهج أهل الظاهر :: تأصيل منهج أهل الظاهر والرد على الطاعنين فيه-
انتقل الى: