الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  

شاطر | 
 

 أقوال العلماء فى الظاهرية وأعلامها ورجالها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دكتور عبدالباقى السيد
مدير المنتدى
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 1140
تاريخ التسجيل : 01/10/2010
العمر : 40

مُساهمةموضوع: أقوال العلماء فى الظاهرية وأعلامها ورجالها    الإثنين أكتوبر 18, 2010 9:38 pm

هذه مشاركة أضعها على موقعنا المبارك بخصوص موقف العلماء من الظاهرية كمنهج ومن رجالها وأعلامها بدءا من داود بن على الأصبهانى وحتى يومنا هذا
والهدف من هذه المشاركة هو جمع تقريظ العلماء من غير الظاهرية ومدحهم فى الظاهرية ليعرف أهل التعصب فى عصرنا هذا أن مذهب الظاهرية له قبول عند كبار العلماء فكيف بالصغار
وليس الهدف هو استقصاء ما وقع من نقد وسب من بعض المقلدين تجاه الظاهرية ورجالها ، لوكن كما قلت الهدف جمع كل قول فيه تقريظ أو مدح واستحسان فقط لأهل الظاهر
أما النقد فسنفرد له مشاركة أخرى إن شاء الله وسابدأها بالرد على المتعصب المقلد العنيد الأزهرى الأشعرى الذى ظن نفسه عالما وجعل من نفسه إماما فراح يقذع ويسب فى ابن حزم والظاهرية معيدا ما سبق وأن قام به من قبله جماعة من المالكية على رأسهم ابن سهل الجيانى ، وابن العربى الأشعرى.

وها أنا أبدأ بذكر قول لابن تيمية عن ابن حزم ليعلم من أغلق الله سمعهم وأبصارهم كيف كان أئمتهم يوقرون أهل الظاهر ويبجلونهم وكيف حالهم هم فى زمان رأوا من أنفسهم قوة وظهورا والله غالب على أمره.
قال شيخ الإسلام ابن تيمية " كان أبومحمد ابن حزم فى مسائل الإيمان والقدر أقوم من غيره ، وأعلم بالحديث ، وأكثر تعظيما له ولأهله من غيره"

وقال أيضا " وكان له - أى ابن حزم- من الإيمان والدين والعلوم الواسعة الكثيرة ما لا يدفعه إلا مكابر ، ويوجد فى كتبه من كثرة الاطلاع على الأقوال ، والمعرفة بالأحوال ، والتعظيم لدعائم الإسلام ولجانب الرسالة ما لا يجتمع مثله لغيره ، فالمسألة التى يكون فيها حديث ، يكون جانبه فيها ظاهر الترجيح ، وله من التمييز بين الصحيح والضعيف ، والمعرفة بأقوال السلف ما لا يكاد يقع مثله لغيره من الفقهاء" أنظر ابن تيمية ، نقض المنطق ، ص18.

وإلى المعاندين المكابرين المتعصبين ها هو ابن تيمية يوضح حقيقة ويقرها بان شيخه ابن تيميه ملأ كتبه من أقوال ابن حزم والظاهرية وجعل كتب شيخه مرجعا وملاذا لمن أراد التعرف على المذهب الظاهرى فانظروا ماذا قال ابن القيم " من أراد الاطلاع على مذهب داود فعليه بكتب الإمام ابن حزم الظاهرى وكتب شيخ الإسلام ابن تيمية الحنبلى" نقلا عن سعيد الأفغانى ، ابن حزم ورسالته فى المفاضلة بين الصحابة ، ص65.
هذا حال أهل العلم إخوانى الكرام يقرون بالحقيقة التى لا مفر منها.

والمطالع لكتب ابن القيم يجدها مترعة بكلام وتحقيقات العلامة ابن حزم وإن أنسا الله لنا فى العمر سنضع فى ذلك كتابا نوضح فيه أثر ابن حزم على ابن القيم حتى أن ابن القيم فى مسائل عدة فى زاد المعاد وفى غيره ينقل تخريجات ابن حزم ولا يشير.

قال العلامة الفذ المجتهد المطلق المحدث الفقيه صاحب المصنفات الماتعة عز الدين بن عبدالسلام رضى الله عنه " ما رأيت فى كتب الإسلام فى العلم مثل المحلى لابن حزم وكتاب المغنى للشيخ الموفق"
وقد وافقه على ذلك الحافظ الذهبى الشافعى فى كتابه الماتع سير أعلام النبلاء ج18 ص193

وقال العلامة الفذ المجتهد الحافظ أبوشامة المقدسى الدمشقى " لم يجىء بعد الإمام ابن حزم من يساميه أو يساويه فى سعة علمه ، وقوة حجته ، وطول باعه ، وحفظه للسنة ، وقدرته على الاستنباط ، إلا شيخ الإسلام ، مجدد القرن السابع أحمدتقى الدين ابن تيمية ، وهو قد استفاد من كتبه .........." أنظر : محمد رشيد رضا ، تفسير المنار ، 7/144-145.

وقال شيخنا محمد الغزالى رضى الله عنه ورحمه رحمة واسعة " قلت مرارا بانه لو طبق فقه ابن حزم وابن تيميه فى العالم الإسلامى لو سعهما"

وللعلم إخوانى الكرام حاول الأزهرى - وهو ناشط على موقع الأزهريين الأشعرى - أن يهيل التراب على ابن حزم والظاهرية فراح يضعف قول العز بن عبدالسلام فى ابن حزم
وراح يدعو إلى تجهيل ابن حزم وسبه سبا مقذعا ، وذهب إلى أن المعترف به فى الفقه هم الأئمة الأربعة فحسب ، وقد شرعت بحول الله فى الرد عليه وبدات فى جمع معلومات عنه ولعلى أظفر به فى لقاء لنشهر باطله وفساد أقواله
نسأل الله التيسير.




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhadyalzahry.yoo7.com/index.htm?sid=c2228a5c38d098018d4d
 
أقوال العلماء فى الظاهرية وأعلامها ورجالها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتدى الرسمى للدكتور عبدالباقى السيد عبدالهادى :: أخبار الدكتور عبدالباقى وإنتاجه العلمى :: المقالات والردود-
انتقل الى: