الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  

شاطر | 
 

 كيف أنعم برائحة فم طيبة ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
م.شيماء مخيمر
عضـــو
عضـــو


عدد المساهمات : 47
تاريخ التسجيل : 01/10/2010
العمر : 32

مُساهمةموضوع: كيف أنعم برائحة فم طيبة ؟   السبت أكتوبر 02, 2010 11:02 am

السلا م عليكم ورحمه الله وبركاته ..عسى ربي يجزيكم فوق ماتطمحوون له ..والله اني ما القى طريقه او حل لمعاناتي إلا الله ثم انتم ..وان شا الله ع الدوام مستمرين على فعل الخير..

معاناتي ان رائحه نفسي غير محببه ولا اعرف ما الحل مع العلم ان لدي التهاب بالمعده وحرقان واحيانا ارى الدم من انفي عندما استعمل المنديل منذ فتره واحيانا يخف واحيانا ينعدم

ورحلت للدكتور واعطاني ادويه ومشيت ع العلاج زي ماقالي ..وقالي انه اول ما اكمل العلاج اتعافى نهائيا وما اعرف انها بدايه لمأساه ..

البدايه كانت عندما كان عمري 12-13 سنه بالتهاب شديد باللثه ونزيف حاد الى عمر 15-16حيث اجرى لي الطبيب عمليه فضيعه بقطع الاجزاء الزائده من اللثه والحمد لله تحسنت رائحه نفسي بشكل كبير جدا

وما لبثت ان عادت من جديد بعد فتره لااذكر ربما سنه او اكثر واظنها اقل حتى ذهبت الى طبي اخر وقام بعلاجي لمد5 الى 7 ولكن بطريقه غير الطريقه الاولى بالضغط الشديد ع اللثه

والان لي مده 7سنوات ونص بعدها والحمدلله بحاله جيده غير انها ضعيفه نوعا ما ورائحه فمي لا تتحسن ابدا واذا ذهبت لاي طبيب ماذا اقول له واي قسم.... اتمنى ان اضع حدا لمعاناتي ..وشكرا كل الشكر...

المستشيرة : لمياء
ــــــــــــــــــــــــــــــ
اسم المستشار : دكتور طارق حمدان

نطمئنك بأنك لست الوحيدة، ففي الولايات المتحدة وحدها هناك 40 مليون شخص يعانون من رائحة فم كريهة، ومع ذلك فإنها حالة قابلة للشفاء والتي قد تكون أحياناً بسبب بعض الأطعمة ذات الرائحة القوية مثل الثوم والبصل،عادات صحة فموية سيئة، مشاكل طبية مثل اضطرابات المعدة، سيلان أنف خلفي شديد، بكتريا فموية.

ممكن أن تقسم رائحة الفم السيئة إلى مزمنة ومؤقتة:

المؤقتة: تعود إلى رائحة لها علاقة بالطعام والتي ممكن أن تستمر حتى 72 ساعة. في الحقيقة كل شخص يعاني من هذه الظروف.

الرائحة المزمنة: تتعلق بالمشاكل الطبية العامة أو الفموية.

هناك ثلاث مصادر أساسية للرائحة الكريهة:

الأولى : بسيطة ولها علاقة بفم غير نظيف، التنظيف الروتيني للأسنان واللثة سوف يساعد في منع تشكل اللويحة والتي يحصل فيها عمليات تخمر بكتيري يؤدي إلى رائحة فم كريهة، إن التفريش بعناية على الأقل مرتين إلى ثلاث يومياً، استخدام الخيط بين السني يومياً، واستخدام المضامض المطهرة، إزالة البقايا الطعامية هو أساسي، كلها من الإجراءات التي تحدُّ من نشاط البكتيريا وبالتالي ستخفف من الرائحة الكريهة.

على كل حال وجدت الأبحاث أن التنظيف السني البسيط ليس كافياً للوقاية من بخر الفم.

إن إزالة اللويحة من اللسان بواسطة أداة كشط مخصصة للسان أو بفرشاة الأسنان على أقل تقدير عملية مهمة للحصول على نفس لطيف كما لتنظيف الأسنان نفس الدور.
ثانياً: إن المشاكل الطبية ممكن أن تؤدي إلى رائحة كريهة، حيث أثبتت الأبحاث أن بخر الفم ذو علاقة ببعض الأمراض كالسكري، واضطرابات المعدة، التهابات الجيوب المترافقة بسيلان أنفي شديد، أيضاً بعض الأدوية والعقاقير الشائعة ممكن أن تؤدي إلى رائحة فم كريهة.

ثالثاً: عادات الحياة تلعب دوراً رئيساً في حدوث بخر الفم، كمثال التدخين ومضغ التبغ ممكن أن يؤدي إلى بخر الفم.

- إن نقاط العناية الصحية الفموية النظامية، والتي تتضمن الوقاية الكاملة، التنظيف السني تحت وفوق خط اللثة، هي عوامل أساسية للمحافظة على صحة فموية جيدة ونفس فم جيد، أيضاً زيارة طبيب الأسنان كل ستة أشهر، أو على الأقل عندما هو يوصي بذلك.

بالإضافة إلى مساعدة المرضى ليفهموا العلاقة بين الصحة الفموية وصحة الجسم العامة.

إذا كنت خائفة من رائحة نفسك عندما لا تكون فرشاة أسنانك معك، لا تعتمدي هنا على الحلويات المغطاة بالسكر أو محاليل فموية حاوية على الكحول والتي ممكن أن تسبب أذىً أكثر من الفائدة، بل استعمل المنتجات الغير حاوية على السكر والخالية من الكحول والحاوية على عوامل مضادة للبكتريا والمعروفة بتأثيرها على السيطرة على رائحة الفم.

هذه المركبات مثل chlorine dioxide ، كلور الزنك، والزيوت الأساسية مثل evcalyptol، menthol، methul Sali cylate، thymol.

أيضاً هناك بعض النصائح المفيدة للحفاظ على رائحة فم جيدة تتضمن:

§غسل الفم بالماء بعد الطعام إذا كنت غير قادر على التفريش.
§مضغ قطعة من العلك غير الحاوي على السكر وذلك لتحريض تدفق اللعاب والذي يعتبر وسيلة تنظيف طبيعية.
§تناول قطع من الجزر- التفاح- الكرفس، والتي تستطيع أن تنظف في طريقها بقايا الطعام خلال عملية مضغها.
§تناول غذاء متوازن، حيث ممكن أن يؤدي عوز الفيتامين إلى أمراض لثوية ورائحة فم كريهة.

أتمنى لك الشفاء العاجل .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كيف أنعم برائحة فم طيبة ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتدى العلمى :: الطب والصيدلة والعلوم والهندسة والحاسب الآلى والإنترنت والتنمية البشرية وتعليم اللغات الأجنبية-
انتقل الى: