الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  

شاطر | 
 

 لقاء موقع الحزب الوطنى مع د/ محمود محى الدين مدير البنك الدولى

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دكتور عبدالباقى السيد
مدير المنتدى
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 1140
تاريخ التسجيل : 01/10/2010
العمر : 42

مُساهمةموضوع: لقاء موقع الحزب الوطنى مع د/ محمود محى الدين مدير البنك الدولى    الأحد أكتوبر 03, 2010 8:24 pm


التقى السيد الأستاذ الدكتور / محمود محى الدين ،عضو الامانة العامة ومدير البنك الدولى مع زوار موقع الحزب ، وقد اجاب سيادته على أسئلتهم وتعليقاتهم حول سياسات دعم الإستثمار فى مصر و توقعاته لدوره فى البنك الدولى.

الدكتور على الدين هلال: أولا نرحب بحضراتكم باسم الحزب الوطنى وباسم امانة الاعلام وباسمكم جميعا نرحب بالدكتور محمود محيى الدين وهذا اللقاء يأخذ معنى مغايرا بسبب استقالة الدكتور من وظيفته كوزير للاستثمار بعد ست سنوات وتوليه منصب دولى سامى رفيع المستوى ليس منصبا بحكم تمثيل الدولة باحدى المؤسسات الدولية هذا الموقع يتصل باختيار لكفاءة فنيه واقتصاديه نعتز بها فى الجامعة او كقيادى بارز فى الحزب الوطنى أوكوزير مسئول فى السلطة التنفيذية كما تعلمون الدكتور محمود محيى الدين هو عضو الامانة العامة للحزب الوطنى وعضو مكتب امانة السياسات بالحزب والدكتور فى 2001 الى 2004 كان له دور واضح ومتميز فى الجهد الفكرى التنظيمى المرتبط ببلورة عديد من الافكار والسياسات الاقتصاديه التى ارتبطت بالفكر الجديد وظل حتى ايام معدوده كرئيس مناوب للجنة الاقتصاديه بامانة السياسات للحزب الوطنى انا لا اريد ان اتحدث كثيرا عن الدكتور محمود ولكنى احييه واشكره ونبدا الاسئلة

عدد المشاركات الكلية: 21

أولا: أسئلة من الدكتور على الدين هلال
السؤال:احدث موضوع التقيت بالسيد رئيس الجمهورية اول امس وتحدثت وذكرت كلمة رسمية عقب لقائك بالرئيس وهل لديك بعد الاشياء تحب تضيفها ونحيط به الراى العام ؟

الاجابة: اود ان اشكر الدكتور علي الدين هلال بالدعوة الكريمة ويجمعنى مع عدد من الاصدقاء الاعزاء وارجو ان يكون الحوار ممتعا ومفيدا ليس لى فقط ولكن لكم
انا اتشرفت بلقاء السيد الرئيس يوم السبت الماضى كان لقاء اكرمنى به بالحديث حول ما تم فى عمل وزارة الاستثمار فى الفترة الماضية والملفات الرئيسية التى قامت بتنفيذها الوزارة والمشروعات بالمدن الجديده وصعيد مصر وقدرتنا على جذب استثمارات جديده من الخارج تحويل دفة الاستثمار الى قطاعات انتاجيه وانها تحولت من ارقام متواضعة كانت تقل عن 40 مليار جنيه وصلت 140 مليار جنيه وما يمكن استكماله من عمل حتى تستمر هذه المسيرة المبنية على الاستثمار من اجل التشغيل واتاحه فرصه العمل

ايضا موضوع الخدمات المالية وكافة التفاصيل اول برنامج متكامل لاصلاح القطاع المالى من 2004 الى 2008 كمرحلة اولى والثانية 2009 تنتهى فى 2012 واختباره الاكبر مع الازمة المالية العالمية وهذا البرنامج لولاه كانت اثار الازمة المالية العالمية علينا اشد
وهذا البرنامج يؤكد على ان اى مشروع يقوم عليه خبراء من البلد فاهمين فهو مرتبط بمرحله زمنية لا ترتبط باشخاص انما ترتبط باجراءات واهداف محدده تطمئن كل القائمين على الاسواق انه البرنامج الافضل ..

الامر الاخير فيما يرتبط ببرنامج ادارة الاصول قطاع الاعمال ، سداد المديونية التاريخيه على الشركات وبعض هذه المديونيات يرجع الى السعبينات ومشروع جديد يعرض على مجلس الشعب القادم والبعد فيما يرتبط بالجانب الانسانى فانا واحد من الجيل الذى انتمى اليه وتجمع بين الاحترام والتقدير وشعور بالاهتمام للسيد الرئيس منذ فتره بعيده فى منتصف الثلاثينات عضو فى اللجنة الاقتصاديه وكنت رئيس اللجنة والذى يقوم بتعيينه هو رئيس الجمهورية باعتباره رئيس الحزب مع التجديدات والتطوير والفكر الجديد وكنت عضو فى الامانة العامة للحزب وعضويتى فى مجلس ادارة البنك المركزى والتعيين فى اواخر الثلاثينات من العمر وعينت فى هذا المنصب كوزير للاستثمار واليوم صباحا اطلعت على مقالة لطيفة للاستاذ مكرم محمد احمد قال انه فى لقاء قال الرئيس انا حاطت عينى على بعض الشباب قبل تعيينى كوزير بعدة سنوات المسالة لا تاتى بالصدفة ولكن سياسة ذات توجه يتم فيها قدر من المتابعة وكل واحد يروح على المنصب هو وقدرته على الوفاء بمتطلباته والرئيس كان مساندا لهذا الاختيار لى كعضو من قيادات للبنك الدولى مدير للبنك كاول عربى وصل لهذا المنصب اخذ هذا الامر طول من الوقت حيث الرئيس لا يسرع فى القرار ولكن بعد المشاورات انه جعل هذا المنصب يعتبره مهمه قومية وربنا يجعلنا على قدرها

السؤال:دكتور محمود أنت عندما قبلت سيادة الرئيس قدمت استقالة مكتوبة ؟ ماذا احتوت هذا الاستقالة ؟

الاجابة:نعم ... خطاب مطول من 7 صفحات واختصاره طلب الموافقة على الاستقاله – جاءت فرصه لنستعرض ماتم من عمل ولكن بشكل مختصر ومحدد على مدار السنوات الماضية كان لديا اكبر من فرصه للعمل بجوار السيد الرئيس وهو حريص على حدود البلاد ولا يخالف زمن او موعد فانه دائما يسالنى على الموقع الفلانى ايه اللى بيحصل فيه او المشروع او الشركه ... ربط المكان بالناس اللى فيه وتاثير المشروع عليهم امر مؤثر فى اتخاذ القرار .. واعتبار الزمن لابد ان تنفذ ما توعد به الرئيس لابد من الالتزام بتنفيذه مثل طريق الصعيد البحر الاحمر لابد من المتابعة الدقيقة والاسبوعيه فى بعض الاحوال على هذا المشروع وفى واحده من اهم التحولات فى فبراير 2005 واختيار للمنصب الاعلى لهذه البلاد بالانتخاب الحر المباشر وشرفنى ان اكون مسئولا عن التعريف بالمحور الاقتصادى فى اللقاءات الاعلامية وثقة اخرى فى الجيل الذى انتمى اليه .. وطريقة اتخاذه للقرار، المسانده القوية للمشروع التى يتبناه .. وايضا هذه الحميمية اى واحد تعامل مع سيادة الرئيس تلفت نظره هذه الحميمية والانسانية .. كل الامور تعطى هذا البعد الانسانى .. وهو ليس معى منفردا فى هذا الامر ولكن كل ما يتصل بالرئيس مثل هذه الامور تجده دائما على قدر من المسانده والمساعده كبيرين .


ثانيا: أسئلة شخصية
الاسم: مروة حسني - طالبة السؤال:أنت نموذج للشباب الناجح، بماذا تنصح الشباب؟ وماذا يمكن لهم أن يتعلموا من رحلة حياتك؟

الاجابة:المساله لا اريد ان اضعها فى اطار النصح ليس فقط من قبيل التواضع الواجب ولكن من قبيل الخبره الانسانية لشخص قد تكون صالحه له او لمن هم فى ظرو فه ولكن حتى قد لاتكون صالحة له نفسه اذا ما اختلفت هذه الظروف ولكن فى بعض الامور اللى الواحد تعلمها فى الامور الثلاثه التى عملت بها كرجل اكاديمى فى الجامعة كرجل حاول يمارس العمل السياسى عند الجذور والمنابع لانى كنت مختلط بابناء بلدى كفر شكر والى العمل السياسى على مستوى الامانة المركزية ومساله العمل التنفيذى هى بصراحة محاولة بذل اكبر جهد ممكن فى العمل وكان له تضحيه اسريه واجتماعيه وخاصة فى الايام الماضية وجدت ان من قطع جسر بسرعة .. ولكن اللى بينشغل فى العمل العام لابد ان يكون قادر على تحمل المسئولية وفى العمل لابد ان يكون جلدك سميك لان ممكن تنتقد على اشياء لم تفعلها ومسالة التسامح والقدره على التحمل والمجاراة للانتقادات والرد عليها بالحسنى وبالعنف اذا احتاج الامر ولكن ليس يكون فى تجاوز ولكن هو عنف الواثق بما يفعل الامين على مسئولية القادر على الدفاع عن هذا الامر وليس بان يكون المرأ فظاً ولا سيئا فى استخدام العبارة ولكن هو المعبر عن الثقة ،الليونه هنا غير مطلوبة ولكن دائما يكون هناك قدر من المرونة بين شدة ويسر . الامر الاخر فى العمل التنفيذى هو الامر المرتبط بقدرتك على العمل بطريقتك وتنظيم الدوله المصرية انك لا تستطيع ان تفعل امر وانت فى معزل ولا يوجد اى مسئول يستطيع ان يقوم بالامر منفردا لكن لابد ان يكون فى اطار العمل الجماعى ويجب ان يكون لديك صبر على المعوقات الامر الاخير فيما يتعلق بالعمل البحثى والعلمى والاكاديمى هوالمثابره والاجتهاد فى العمل واشتغلت بدون انقطاع لفترة وليس بالقوة ولا حتى بالذكاء ولكن بالقدره على التعامل مع المواقف بشكل مرن وبشكل برجماتى ويستطيع ان يحقق الاهداف .


الاسم: وائل عبد الحميد - طالب بالفرقة الرابعة بكلية الاقتصاد السؤال:قلت في أحد التصريحات أن السياسة لا تنقطع في بيت عائلتك؟ هل ساعدك اسم عائلة محيي الدين العريقة بكفر شكر في الوصول إلي هذه المناصب المختلفة؟ وكيف ترى دور العائلة في الحياة السياسية المصرية؟

الاجابة:فى هذا الامر انا باعتز بالانتماء لهذه الاسره التى ضمت عدد معتبر من الشخصيات العامة منهم من كان قبل الثورة عضوا بالبرلمان ومنهم من شارك فى قيادة ثورة يوليو السيد زكريا محى الدين والسيد خالد محى الدين والدكتور فؤاد محى الدين هذه المجموعة ومنهم الكثيرون كان لهم اهتمام بالعمل الاجتماعى ولكن دون الوصول الى مناصب مثل سيدات الاسره منضمين الى جمعيات اهليه وغير ذلك وهذا اعطى لى بعض التدريب .. الميزه فى الاسره هو هذا التنوع الكبير فى التوجهات السياسية وهذا التنوع يعلمه ابناء الحزب الوطنى باعتباره حزب كبير لا تجد مثل هذا التطابق بين عضو وعضو ولكن فى قدر من الليونه فى الافكار ولكن هناك اتجاهات واضحة اساسية ولكن لابد من وجود قدر من القبول السياسى مثل والدى واقاربى .. ليس لديا مشكله فى الانتماءات مسئلة التعامل مع الاخرين والدخول فى خلاف شديد ليس فيه اى مشاكل بالنسبالى حتى لو اشتد الخلاف اجد الذاكره رجعت للقضايا الوطنية مثلا المهم الخلاف فى الراى لا يفسد من الود قضيه هى من طبيعة الامور مسألة العائلة تضر وتنفع فمهما ان وصلت من مناصب ياتى من يذكرنى من هو افضل منك وصل لهذا .. فلابد من التواضع والامر الاخر فى بعض الاشياء وجود الاسره فى العمل السياسى يجد لديك نقطه تقدم وقصة العائلة تستنفر عائلات اخرى وتعاوننا ان الافضل هو الذى يستطيع ان يدخل فى العمل السياسى وهو نوع من انواع الشرف فى الخدمة العامة


الاسم: إيمان عبد الحميد – مراسلة صحفية السؤال:: قرأت ما كتبته عن والدك في جريدة روز اليوسف، واستوقفتني قصة تعنيف والدك لمباراة كرة القدم التي كنت تنوي الاشتراك فيها في فريق بين اللاعبين المسلمين ضد فريق من اللاعبين المسيحيين، كيف ترى حالة المواطنة والوحدة الوطنية الآن؟

الاجابة:اشكرك على تذكيرى بهذا المقال كان عمرى من 7 الى 8 سنوات وكان مجموعة من الاصدقاء داخل النادى بنقسم فرق اهلى وزمالك المهم كانت الكفه مش مرجحه طب اللى لابس ابيض واللى لابس احمر منفعش فرد واحد من الشباب اننا نلعب على اساس من المسيحين والمسلمين ونلعب فرحت لوالدى استاذن منه ان فى مباراه ماتش وفى فريقين حيلعبو اصدقاء مسيحين ومسلمين فوجدت هذا الشخص الطيب يتحول الى وحش كاسر واخذ طول المشوار اخد اسماء اللعيبة وادائهم وكلمهم واحد واحد ان هذا من باب الجرائم الكبرى وانه سيشرف بنفسه مع انه ليس له فى هذا الامر ان يشكل فريقين هذه مساله فى تقديرى فيها بعد عملى ورمزى وتختلف عن طبيعتنا وسواء فى اطار مجمع البحوث الاسلاميه او ما تقدم به البابا شنوده احتوى مثل هذه الامور فى مهدها لان هناك من ياتى بالفحم ويشعله وهو يعلم ان فى هذا الامر انتكاسات عظمى تحدث والحمدلله ان هذا الامر يتم احتوائه فى وقته سريعا ولا اتحدث على نسيج امه هذا الامر ماكان ليحدث ايضا وعندما تظهر مثل هذه الامور تتم القضاء عليها فان شعبنا ينفر من ذلك واذا استقطب فرد فان الاتجاه العام هو الاتجاه المتوازن فى كل جانب من الجوانب انا لى العظة المبكرة والتعليم فى الصغر كالنقش على الحجر


د علي: هذا النوع من الاحداث يتكرر بشكل منتظم فيها قولنا ان هذه احداث فردية فيه جزء من التمنى ايه تفسيرك لماذا تتكرر هذه الاحداث ؟


د محى الدين : علما بان هذه المسأله ايضا ليست حديثه ولا منشئها اليوم ولكن المشكلات من زمان من ثورة 1919 ومشكلات ترجع الى عهد نابليون وايام الاحتلال البريطانى وايام وجود التيار الدينى وكل مره تردك الامور على انها حادثه فرديه وتاتى من القياده بيكون لها اجر وتاتى بامور ذات دلاله ومع تزامن عيد اضحى او عيد فطر كل هذا الامر تخفيف من الامور وفى جذور الشخصيه المصريه ما ينفرها عن هذا التغير المنفرد لا تسمح بذلك ولكن بنفس الوقت هى مسالة الدولة المدنية الحديثةالتى تبنى على المواطنه والحقوق واالمتساوية وحقوق المواطنين جميعا كل هذا الامر ماذال يجب ان يتغير من نصوص دستورية الى ممارسه بين الثقافات على العموم التى تشيع بين الناس واطار الدوله المصرية لم ارى تميزا، فى الاطار الشعبى هناك قبول معتبر من الجانبين ولكن فى بعض الاوساط وبعض الاتجاهات هذا الجانب المنفر وفى غياب التاكيد المستمر على امر الدوله الحديثة التى تعتمد ايضا على ممارسة هذا الامر ان الناس تحب ان تتسارع وتتنافس سياسيا كالحزب الوطنى الديمقراطى واحزاب اخرى ويكسب الحزب فى مكان وانحيازى للحزب واضح لانى عضو امانة عامة فيه وفى اماكن اخرى تجد الناس تتجه الى امور اخرى وبالتالى اصبحت لدينا تعدديه حزبية ان مثل هذا الامر العمل السياسى مازال ولكن جاء من نفر ليس قليل كان يعمل بالسياسة فى فترة من الفترات قيادات كبيرة مثل د علي الدين هلال والدكتور مفيد شهاب كان لها عمل سياسى كبير ، عدم دخول الشباب فى فترة الجامعة الذى يكون فى الشاب قادر منستناش اما يوصل عنده 50 سنه ونقول له تعالى تولى هذا المنصب العام ولم يعتاد على المشاركه والحوار .


د. علي : كيف تقيم الخصخصه .. هل هى حل للمشاكل وتجربتك الناجحه بتحويل شركات خاسره فى السبعينيات الى ناجحه ؟


د محمود : الموضوع هى مسألة الدوله والسوق القطاع العام والقطاع الخاص ولن ينتهى الامر من الجدل والنقاش حولهم دائما وابدا ، هى مشاكل الاقتصاديين على مدار سنوات ماضية وان الواقع دائما وابدا يكون مؤسسات مملوكه وقطاع خاص يتقلص تقلص شديد وليس كدوله ان نملك كل شئ مثل القطاع الزراعى والمشروعات التى سمع لها بالبقاء مسأله التنصير مع التعويض ان تاخذ هذه الكيانات الكبرى وطلعت بعض الكتب عن رواد الاستثمار ولم يكن شياطين ولا ملائكه واخطئوا ونجحوا وتفوقوا والقطاع الخاص مرتبط بالكفاءة واعطاء القدره الاعلى للمدير ومال العامل للعامل ومال المدير للمدير والمشكله التى حصلت دخول الامور فى بعضها فلابد من التخصص .. وتعطى العامل حقه قبل ان يجف عرقه ، شكل الملكية فى حد ذاته لا يهم لدينا شركات مملوكه للدوله كفاءتها اعلى من الشركات الخاصة ولدينا شركات خاصة كثيرة عدالتها الاجتماعيه اكبر من القطاعات الحكومية ، المواطن فى بلاد الصعيد والمنوفيه والإسكندرية يحضر ويقول اريد ان اشتغل فقط ولا يقول فى شركه اجنبية ولكن ممكن يقول فى شركه قريبه منى المهم ان يشتغل يوجد 2 مليون فى قائمة البطاله .. لابد ان يتيح فرص العمل الشركات ومفهوم ادارة الاصول المملوكه للدوله وقطاع الاعمال ادعو كل صحفى لحضراتكم عندى 3 امثله مثل حسن علام التى كانت مهدده بالتصفية .. خلصت طريق فى وقت قياسى وشركة مختار ابراهيم الشركه لا تحتاج الى تذكيه . واما رحت غانا امثل رئيس الجمهرية فى مؤتمر عن الاستثمار جلست معه ثلث ساعة لقاء لتسليم رسالة الرجل اخذ ربع ساعة حتى يمتدح شركة المقاولين العرب المصرية وفى شركات مصرية تنافس فى الخارج العبره هنا بالكفاءة والعداله .


الاسم: رنا الشافعي – طالبة بكلية خدمة اجتماعية - المنصورة السؤال:قلت أن الحزب الوطني يعتبر بيتك الثاني، لماذا تعتز بدورك في الحزب؟

الاجابة:لدي بيوت ثلاثه دون ترتيب من هو الاول و من هو الثانى بيتى فى كفر شكر بيتى فى الحزب الوطنى الديمقراطى بيتى فى الجامعة هذه البيوت الثلاثة تتمتع بالاستمرار و الاستقرار وانت بعد فترة من عملك كوزير ترجع تانى لحزبك وانت لم تنقطع عنه ولو لم اكن ناشطاً حزبياً فليس من الضرورة ان اكن فى هذا المكان فى تقديرى واحد من ما جعلنى انتسب للعمل السياسى هو وجودى داخل الحزب بيتى فى كفر شكر وارضى هناك و الجامعة واعتز بكونى استاذ بكلية الاقتصاد و العلوم السياسة وقد عدت لهذا المنصب امس واثناء عملى كوزير للاستثمار كنت ادرس مادة اقتصاديات البنوك للصف الثاني بالكلية فأعتزازى بالحزب هو ما جعلنى مرتبط بدوائر مختلفة من المجتمع..امثال رجل الشارع العادى .. تكنوقراطى .. عامل سواء فى اللجنة او فى العمل الحزبى على مستوى الشارعثالثا: منصب البنك الدولي

الاسم: عصام احمد الجزار - رئيس قسم بادارة شربين التعليمية، وحسن الحصري – موظف بشركة الألومنيوم – نجع حمادي السؤال:حدثنا عن منصبك الجديد في البنك الدولي؟ ما هى اختصاصاتك؟ وما هو الدور الذي تقوم به؟

الاجابة: موقع البنك الدولى يتحدث باللغة العربية وهى لغة معتمدة لدى مؤسسات الامم المتحدة جميعها ويمكن من خلاله الاطلاع على المنصب ومشتملاته وهذا المنصب يأتى فى وقت يشهد فيه العالم متغيرات و البنك الدولى يشهد ايضاً تغيرات وهذا المنصب يشبه المحفظة يشتمل على عده جوانب وملفات اولها ملف التنمية البشرية (تعليم و رعاية المرأه وشباب و الى غير ذلك الملف الثانى وهو ملف يعرف بالتنمية المستدامة و به كل ما من بنية اساسية وطاقة والموارد الطبيعية الملف الخاص بمكافاة الفقر ومساندة سياسات مكافحة الفقر وهذه من اهم اهداف البنك فتجد - هدفنا هو مكافحة الفقر - والملف الرابع هو مساندة القطاع الخاص و القطاع المالى و القطاع الخامس هو معهد البنك الدولى وهو من ضمن اعمالى كل واحدة من هذة المناصب يقوم عليها نائب رئيس بنك ودورى هو التنسيق بين هؤلاء الوكلاء ومتابعة الاداء لكن اضيف بحكم الانتماء لمصر والدول العربية كما جاء فى بيان البنك الدولى مساهمة البنك للعالم العربى وهذه المبادرة لها ثلاثة مكونات 1- مشروعات بنية اساسية رابطه بين الدول العربية المختلفة 2- مساندة الشركات والمشروعات الصغيره 3- التعليم مساندة مشروعات التعليم و التدريب من اجل سوق العمل فى البلاد العربية

الاسم: د- وجدى عبدالمجيد - استشارى السموم والمخدرات، و احمد محمد محمد الكوت - ليسانس اداب، و ايمن - محاسب، و د. جمال شديد - دكتور جيولوجى السؤال:هل يمكنك أن تساعد مصر والدول العربية وأنت مدير للبنك الدولي وتشرف على مبادرة العالم العربي التي يتبناها البنك أم أن هناك شبهة تعارض مصلحة في ذلك؟

الاجابة: البنك الدولى يراعى هذا الامور فى قواعده فمسألة عمل شخص فى منصب دولى يكون فى خدمة البشرية فى كل الدول النامية والدول العربية وحتى الغنى منها يصف على انه دولة نامية ومصر هى دوله نامية ومبادرة العالم العربى التى لابد ان تنجح حيث يوليها البنك و رئيسه جزء من المهام التى سوف اعطيها اولية لابد ان تنجح .. فى مشروعات مهم جدا فى اطارها والنجاح الاساسى انك تكون فى عملك جيد ومتميز للبلد التى اتيت منها لانك سوف يشار اليك على انك اتيت من مصر.. هنا الاعمال ايضا تتم فى هذا الاطار وتاتى بالخبره المصرية والاقليمية التى قد اتيت منها للعمل فى هذا الفرع

الاسم: طلبه ابو طالب - مدير مدرسه السعيديه البحرية التجارية السؤال:الي اي مدي يتدخل البنك الدولي في التوجه الاقتصادي للدول وما حدود دوره في الاقتصاد؟

الاجابة: دا سؤال مهم جدا وياريت حضرتك تطلع على العدد الأخير من الإصدارات الخاصة بالبنك الدولى بعد الأزمة العالمية وهو مرتبط بالخمسينات و امتناعه عن تمويل السد العالى وهو ذلك على لسان بعض مديره ولكن البنك الدولى الجديد ياتى فى إطار المشاركة بين الدول حتى الوثيقة التى كانت تسمى بلغة الإستراتيجية حولوها الى المشاركة وثيقة مشاركه مع الدولة وانه يحوى من المضمون ما هو مقصود فعلا انك لا تملي ولأتوجه لا تأخذ نظرية وتحاول أن تختبرها فى دولة ولكن تأتي كمشارك لأولويات سياسية واقتصادية ، أخر اصدرات من البنك الدولى ورئيس البنك تؤكد هذا هى فكره المشاركة فى حاله مصر المشروعات التى دخل فيها البنك الدولى فى بناء المطارات ولم يقول لمصر انتي لزم تعملي توسيع فى المطارات ، مصر لقت رغبه فى تطوير مطاراتها او محطات الكهرباء أو دخول فى برنامج الإصلاح المالى وانك عملت تحليلك وشفت إيه مشاكلك وذهبت إلى كافة المؤسسات فى الداخل و الخارج وشفت كل شيء وطلبت منها ما يمكنها ان تقوم بتنفيذه . الآن هى قدره الدولة المعنية على أن تطرح مشروعها والبنك الدولى باعتباره انه بنك يمول ويستثمر أيضا وأيضا كبنك للمعرفة ويقدم لك خبرة وتجارب يتجاوز العشرة آلاف واحد من المختصين فى قضايا التنمية .

الاسم: محمد هنداوي - عضو هيئة مكتب أمانة شباب القاهرة، ود. عبدالباقى السيد عبدالهادى - أستاذ جامعى السؤال:ما هو أول قرار تنوى أن تتخذه عندما تتولى منصبك يوم 4 أكتوبر القادم؟ وما هى خطتكم للقضاء على الفقر والأمية من خلال هذا المنصب؟

الاجابة:هو انك تشتغل فى عمل جماعى قد تكون فى الأول مجموعة من القرارات الخاصة بالعمل وتنظيمه و انى ذاهب على مجموعة جديده من خلال الاتصال الفيديوكونفرانس والانترنت وهي مجموعة جيدة ومتميزة وتوزيع المهام عليهم هذه قرارات تنظيمية فى الأساس وبعدها ندخل على العمل

رابعا: دور وزارة الاستثمار
الاسم: محمد وجدى التهامى - موظف بقطاع البترول السؤال:هل عملك فى وزارة الاستثمار أدى إلى اكتساب الخبرة لإدارة البنك الدولى ؟

الاجابة:وزارة الاستثمار كان فيها تنويعة كبيرة من العمل هذه التنويعة اعطتنى الفرصة للتعرف على مجالات مختلفة وبرنامج ادارة الاصول بما كان فيه من تحديات وقدرتك على التعامل مع اعداد غفيرة من البشر حيث ان وزارة الاستثمار عدد العاملين بشركاتها يتجاوز 330 الف لهم رؤسائهم وايضا المفاجات السارة وغير السارة ده كله اكسبنا والحمد لله خبرة


الاسم: ميراندا بطرس – مديرة تنفيذية السؤال:وزارة الاستثمار وزارة جديدة أنشئت في عام 2004، وكنت أول وزير لها، ما هى إنجازات هذه الوزارة على مدى ست سنوات؟

الاجابة:اهم شيء هو الزيادة فى الاستثمارات .. ارقام غير مسبوفة فى وزارة الاستثمار نؤسس من 3 الى 7 الاف شركه فى السنة المسألة مش وجهات نظر فى ناس قاموا بهذا التحليل وشافوه وقالوا ايوة عندكوا انتخابات برلمانية وانتخابات رئاسة لكن مع كل هذه الامور انا واثق فى مستقبل هذا البلد ونؤسس هذا العدد من الشركات لكى تبدا تعمل انتاج من بكره وتاخذ عائد بعد ذلك ونظام الشباك ا لواحد ينسق بين الجهات .. اما ادارة الاصول وتسوية مديونية شركات قطاع الاعمال العام وتحويلها من الخساره الى الربح .. هذا الطريق يعلم تماما الاثر التنموى مشروع الصعيد البحر الاحمر .. واتم الانتهاء من مرحلته الاولى وفيه ازدواج بدأ بالفعل وسيادة الرئيس افتتحه مرتين .. اما الخدمات المالية انشاء بورصه جديده للشركات المتوسطة والصغيرة والتطور الذى حدث بادخال مشروعات للتمويل العقارى بلغ عدد الممولين فقط 35 الف وحده وداخلين على مشروع جديد 65 الف وحده سكنية جديدة فى اطار مشروع اسكان مبارك فى كل المحافظات والتطور فى القطاع المالى وانشاء هيئة جديده للرقابة المالية كل هذه المؤسسات موجودة ومستمرة ولها قوانين تساند نشاطها

الاسم: محمود الحسيني – موظف، و محمد صبرى عبد الواحد - محاسب السؤال:بوصفك أستاذ اقتصاد بارز، ما هو رأيك في معدلات نمو الاقتصاد المصري الآن؟

الاجابة:حرصا على الوقت انا سوف احيل جانب من اجابتى الى مقالتين لي نشروا فى الصحف تحت عنوان ( النمو وحده لا يكفى ) لانه مسأله ان تنمو ب5 او 7% فى دوله اقتصادها صغير الحجم امر وارد ولكن هذا النمو يجب ان يحسم توزيعه بمعنى ان يكون فى استثمار فى التجارة والصناعة والزراعة والبترول .. فى دول قائمة على البترول مثلا او محصول زراعى .. فى دول تعيش على سلعة هامه او محصول او محصولين وميزه مصر هى التنويع الكبير راينا ان هناك نمو فى قطاع الخدمات المالية والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والعقارات والصناعة والزراعة نموه ضعيف ولهذا جاءت المشروعات الاخرى المشروعات المكملة للتجارة وتعطى للفلاح قيمة تعاقديه مع المصانع البعد الاقليمى مصر تتركز فى عدة مدن صناعية والاهتمام فى الاستثمار فى المحافظات والصناعات فى الصعيد والمبادرات مثل المنوفيه واسيوط ونمو الصعيد مثل ما تقدمت مدن صناعية مثل العاشر من رمضان والعبور وبرج العرب لايوجد مكان لقدم .. هذا العد المطلوب بين النوعين النوع الاجتماعى الذكر والانثى اعتبارا من 2003 حصل تغير نسبة الاناث من الخريجات زادوا وبقم اكبر من عدد الذكور استعداد سوق العمل لهذا الانتقال الامن من والى العمل المسانده للمراه بحضانات لاطفالها واجازات المراه هذا كله مسأله النوع فى النمو وانها تكون مرتبطه بالعدل وجهة نظر واجبه .. فلا بد من اعطاء الفرصه من التعليم والمراعاه الصحية ووسيلة النقل الامن وتوصيل الغاز الطبيعى بجواره ومشروعات بنيه اساسية مسانده مطارات فى سوهاج واسيوط ندرب المرأة والرجل فى هذه الاماكن وقتها النمو يصبح عادلا ومنتشرا


الاسم: جون نبيل - أخصائي جراحة السؤال:ما هو في تقديرك أهم العقبات التي نحول دون مزيد من الاستثمارات في مصر؟

الاجابة: من المعوقات التى لابد أن تزال وسريعا وهى ليس وجه نظر شخصية وفى حالات مثل هذه الأسئلة أحب أن استند إلى استقصاء الراى وليس تحليل مكتبياً واستقصى من له شان ومثلا لم أسال عملا عن مشكلة زراعة البنجر ولم اذهب لسأل فلاحين عن مشكلة الأجور و المرتبات فى صناعى الحديد و الصلب ولكن أسال كل جهة بما تعنيها وانا اسال المستثمرين وعندهم عده مشاكل برغم التيسير فى بعضها او المعوق الأكبر هو الحصول على الاراضى للأغراض الإنتاجية فى بلد يسعى للنمو و الاستثمار واسأل فى هذا الامر المهندس رشيد طلبات فى العمل فى كافة أنحاء الجمهورية من أسوان إلى الجنوب عنده مشكله أراضى تخصص للإنتاج وباقى الأنشطة الإنتاجية ، الأمر الثانى هي مسألة منح التراخيص على مستوى المحافظة إحنا علاجنا مشكلة تأسيس الشركات على المستوى المركزي ممكن تعمل شركة مساهمه وتقدم ورقها واختبر هذا الأمر بنفسك واذهب الى النظام الشبك الواحد داخل هيئة الاستثمار و الشركة ممكن تأسس شركة ذات مسئولية محدودة بألف جنيه لإغراض عمل صحفى مثلا روحوا اسسو شركة غدا تخرج التأسيس 24 ساعة التى كانت تاخذ من 5 الى 6 شهور سنه 2004 ولكن الترخيص للنشاط هو الذى يحتاج مع السلطات المختلفة وحاولت الوزارة مع وزير التنمية المحلية ان يتم العمل هذا التنظيم داخل عشان تاخد تراخيص الشركة . الامر ثلاثة الوجود المطلوب للعمالة الماهرة المدربة بالقرب من مواقع العمل والإنتاج وكل واحده ليس لها مشكله ،ولو تم سؤالي من أربع سنوات أية معوقات الاستثمار كنت أعطيتك لستة اكبر من ذلك كان هناك مشكلة نقد أجنبي فى مصر محدش بتحدث عنه دلوقتى يسري فى هذا الأمر بفضل البنك المركزى إصلاح جمركى وضريبى تم ومشاكل التعامل مع المستثمرين فى هيئة الاستثمار تم تذليلها بالكامل .


الاسم: أحمد أسامة – شركة فودافون السؤال:ما هى المهام التي كنت تتمنى إنجازها قبل مغادرتك الوزارة لأننا سمعنا عن خطة لإنشاء قناة فضائية تابعة للوزارة وعن نيتك تقديم عدد من مشاريع القوانين المنظمة للحياة الاقتصادية في مصر؟الاجابة:أولا ينشغل بال المسئول فى عدد من الأشياء التى بدائها كان يحب أن يرى ثمارها فى وجوده الحمد لله لطول الفترة نسبية التى قضيتها أهم عدد من المشروعات تم بالفعل وانجز . ولكان كان ياتى المهندس عادل رئيس الشركة القابضة للصناعات الكيميائية كان يا د. محمود كلها كام يوم وكنا نفرح بأول مشروع للاسمنت فى قنا مكنتش تقدر تستنا ولو كام يوم ويجي رئيس هيئة شمال غرب خليج السويس المشروع الى معمول مع الصين هنروح نوقعه بعد ثلاثة أسابيع بعد احتفالات أكتوبر مكنتش تقدر تستنا يجي واحد اخر يقولك مشروع القانون الى تعبت فيه بقالك سنتين من أول حوار الملكية الشعبية بتاع إدارة الأصول . لكن العبرة انك تشتغل فى كتبية عمل مستمر وقائد البلاد يتابع هذه المشروعات وحكومة مكلفة فى العام القادم فى برنامج انتخابى شعب يتابع وإعلام يتابع وبرلمان يقولك فى المشروعات دية و الناس كلها تقولك الذى وضع ألبنه الأولى هو فلان الفلاني وحتى اذا لم تتذكر تقول الحمد لله ان عملك لم يذهب صدا


الاسم: زياد الحوشي – طالب دكتوراه جامعة يورك السؤال:واجهتك مزيد من الصعوبات في ملفات مثل موضوع الصكوك الشعبية وكيفية إدارة أصول الدولة؟ وإضرابات عمال شركات قطاع الأعمال؟ حدثنا بصراحة عن رؤيتك لهذه الموضوعات ؟

الاجابة: و الله فى نقطه معلوماتية غائبة اما الصعوبات فهى موجودة على مستوى القيادة ومجلس الوزراء والمتابعة مع وجود المديونية وعدم وجود استثمارات وحطيط مسألة الأولية لإدارة الأصول فى التنفيذ و الذى وضع هذا الامر واحنا نتحدث فى مقر الحزب نرجع الى لورقة السياسات اللى اعتمدها المؤتمر السنوى 2003 وقال اننا نعمل طرح لمؤسسات وعمل تسوية للمديونية هذا ما تم وكان في معوقات والدمج فى المشروعات بين الشركات لان كل إدارة عوزا لها الصلاحية و الرقابة مش موافقة مع الرقابة الأخرى ولكن عملنا هذا ا لامر ، موضوع الصكوك وكلفت من امين عام الحزب ورئيس الوزراء بان اقوم بحوار مجتمعي على موضوع الملكية الشعبية و المشروع الموجود فى الحزب اليوم دا نتاج من حوار مجتمعي من أكتوبر 2008 الى أكتوبر 2010 ولان نأخذ قرار أبدا بان يكون فى برنامج الملكية الشعبية القرار والتوجيه من سيادة الرئيس بان أقوم بعمل حوار مجتمعى .. بان البرنامج فى نوفمبر 2008 أننا نعمل حوار فى هذا الموضوع وان المجتمع نأخذ راية لنرضيه هذا المجتمع بسياسات تحقق أهداف التنمية وبالفعل حصل حوار انتهى لمشروع قانون لإدارة الأصول والحفاظ على حق الأجيال القادمة الحصيلة التى تدبر والمشكلة موجودة كل دا فى اطار مشروع القانون و الغاية من هذا الأمر فكرة الصكوك المجانية التى تخوف منها البعض تنفيذيا وعمليا ، هذا الأمر كان فيه اكبر من راي ولو رجع بى هذا الزمن كنت قمت بعمل هذا الموضوع ولكن الحوار المجتمعى فى بعض الموضوعات ودية حكمة الرئيس لم يستند فقد الى قوة الحكومة وأغلبية فى البرلمان وقال فى هذا الامر افتح الموضع وهناك اكثر من موضوع ، أما مسألة الاعتصامات ظلم قطاع الأعمال العام فى غير محله و الشركات التى يعمل بها 630الف شخص راجع عدد الاحتياجات المشروعة قانونا خلال الفترة السابقة وهناك بعض الحالة منشاة قطاع خاص واتحلت وكان فى حاجات تم خصخصتها و العبرة بما تم بحله من وزارة التنمية الإدارية وهذه الاحتياجات بتوجيه سيادة الرئيس فى عيد العمال حقوق العامل ذات أولوية على أي حق اخر إيه اللى تم تعامل مع البرلمان وتم إصدار قانون هو الاول من نوعه فى المنطقى العربية كلها يعطى حق العامل فى أولوية فى حالة تعثر الشركة .. أعطى الأجير أجره قبل أن يجف عمله ..


الاسم: ماجدة حسونة - صاحبة مشروع صغير السؤال:كنت من أكثر المتحمسين لدور المشروعات الصغيرة في نمو الاقتصاد، واقترحتم إنشاء بورصة خاصة لهذه المشروعات. هل تم إنشاء هذه البورصة بالفعل؟ وهل حققت الأهداف المرجوة منها؟

الاجابة:ايوة البورصة انشاة بورصة النيل للشركات المتوسطة و الصغير تعمل الآن منظمة وفقا للقانون خاضعة لهيئة الرقابة المالية فيها عدد من بعض الشركات بالفعل موجود ولو شركتك مؤهلة افتحي موقع الاستثمار او موقع البورصة المصرية تجدي كل التفاصيل الخاصة بالإدراج بهذا الموضوع .

الاسم: عبدالجواد أبوكب - مساعد رئيس تحرير مجلة صباح الخير السؤال:ما هو مصير الاستثمارات في الصعيد ومستقبل مسيرة التنمية هناك بعد رحيلك خاصة أنك من أكثر المهتمين بذلك؟

الاجابة: النصير الأول للاستثمار فى الصعيد هو الرئيس مبارك السياسات والتوجيهات والمتابعة لدخول الغاز مرورا بكل محافظات الصعيد الذى وراءه ونفذ بهم معه السيد وزير البترول وقد بكر فى الانجاز لن أنساه وهو يوم 4/11/2009 بعتلة رسالة بكلمة واحده شكرا و الناس بعتوا مصنع كيما فى أسوان قالوا الغاز دخل يا دكتور وعملوا فرح العمال فى هذا المجمع الى يحلول مصنع كيما من استخدام الكهرباء إلى استخدام الغاز الطبيعي وسيكون وهو اكبر مجمع للأسمدة خلال 3 سنين اكبر مجمع لإنتاج الأسمدة فى الشرق الأوسط وسيادة الرئيس كان وراء مطار سوهاج وكان وراء تجديد أسيوط والمنيا وبنى سويف وكنا معاه ومتابعة فى هذا الموضوع ، والمستثمر يقول اعطينى غاز وأنا ابقى هناك وفعلا اعلى معدل نمو فى الاستثمار فى بنى سويف بحكم الطرق التى تم توصيلها ،مثل هذا الأمر فى أسوان والأقصر وأنا مستبشر استبشاراً كبيرا لمستقبل الصعيد .


الاسم: صلاح الدين ابو الفتوح - طالب بكلية زراعة وعضو امانة شباب الحزب السؤال:ما هي أسباب عدم الاهتمام بالاستثمار الزراعى في مصر؟

الاجابة: الاستثمار الزراعة له جانبين جانب المشروعات الزراعية الكبيرة ذات توجه تصديرى تكلفتها يسيرة ولديها إنتاجيه عاليه المشكلة الآن وهتتعالج وهي فى استثمارات زراعية قديمة وطرق الرى التقليدية القديمة ويجب أن تتغير وعد الارتباط بالأسواق ويتبنى سيادة الرئيس أخر لقاء اللى تم مع مجلس الوزراء بالكامل عدد من المشروعات التجارية والصناعية بالقرب من الأماكن الزراعية يعمل فيها الناس وتعطى مجال لتصريف المنتجات الزراعة وهى التى تقضى على مشكلة تفتيت الملكية فى مصر ، مثلا أنا عندى 6 قراريط و د.على عنده 6 أفدنه كل واحد يزرع حاجة ولو عندى مصنع لتجفيف البصل أو اى نشاط للمعلبات والعصائر تجدنا جميعا نشتغل فى نفس الموضوع والإمكانية أن نمد هذا المصنع بالعمل هناك محطة لتصدير الفواكه يبقى أنا وهو نزرع محاصيل من النوع من هذه الأنواع للتصدير فالتجارة والصناعة تسبق الزراعة ، الأمر الثانى هى مسألة التحديث لنظام الرى فى مصر أن شاء الله سيادة الرئيس يضع لمساته عليه لان طبيعة هذا المشروع تستلزم الرئيس نفسه كما استلزم مشروع أخر وهو مشروع الصرف الزراعة المغطى فى ريف مصر وبدأت فى عهد الرئيس مبارك وكان لها دور كبير جدا وكانوا الناس يستصعبوا ويقولوا مستحيل يتعمل و لولا هذا المشروع كان الأرض ملحه وهو مشروع قومى متقدرش تعمله فى محافظة ومحافظة لا ويريد تمويل ضخم والفلاح يشارك فيه على نسبة عشرين ثلاثون سنه مثلا نحمله بيسر يسيير والعائد منه جيد ويحمى الأرض ويعلى إنتاجيتها .


الاسم: محمود ممتاز – برلمان الشباب السؤال:أنا معجب جداً بكتب رواد الاستثمار في مصر والتي تصدرها الوزارة؟ هل يمكن التوسع في إصدار هذه الكتب وتوزيعها على الشباب؟

الاجابة: أنا أريد بحضوركم والتواصل نقول أن مسائلة التقدم والتحديث هذه هى القضية الكبرى التى تشغل المجتمع وافتكر العلامة المحترم د.زكى نجيب محمود فى كتاب هام اسمه حصاد السنين أول فصل فى هذا الكتاب انلو سالت عن قيمة هى التقدم لأنه يستلزم التغيير و التطوير اخذ العبرة من التاريخ تعبئة الجهود العلمية والبشرية للتطوير والتحديث أتحدث عن ثقافة التقدم مش بس ملاحقه لكن سابقة لآليات التقدم ولدينا خبره فى هذا الموضوع وجاءت فى اتجاهات مخالفة وكانت شديدة التأثير وفترة المد الثورى فى مصر كل آليات التأثير المجتمعى استخدمت إعلان وصحافة مثل الأفلام السينمائية مثل القاهرة و الناس عادات وتقليد و حمتي ملاك و مراتى مدير عام وتمجيد فكر العمل عند الناس وان كان عمله ينصب ان العمل يجب ان يكون فى مؤسسه عامه ويشغلنى فكر العمل الخاص غائب لان فكر العمل يحتاج لقدر من التمكين عند الناس آخر فيلم فى أمريكا عن مسألة فضيلة العمل الحر كان فى واحد عصامى اسود اللون فى أمريكا فى فيلم اجتهد وعلم نفسه إلى ان وصل الى القمة فى عمله الاقتصادى آخر فيلم فى مصر فكرة العصامية أتعمل سنة 1937 العزيمة حسين صدقى - أن هذا الأمر مؤثر مثلا د.على يطلع كلم 10 ساعات يقنع ناس لم يصل إلى الآلاف المؤلفة إلا من خلال كاتب او مخرج ويتطور الفكرة والأعمال الدرامية وتأثيرها على الناس نحن لا نعلم عن تاريخنا الا ما نراه فى الأفلام فنحن نعرف تاريخنا من الأعمال الدرامية كل هذا الامر يستلزم الثقافة عندما ابتعثنا هذه الكتابات من مرقدها للتعرف على قيادات مصرية لرواد الاستثمار مثل فرغلى باشا وعبود باشا وطلعت حرب باشا لا يعلم عنه الناس الا اسم ميدانه كل هؤلاء الإعلام منهم كانو فى الإعلام مثل روز اليوسف وابو الفتح كل هذه العلامات الكبيرة .. واحد وقفنى فى حلوان قالى كنا نفتكر الناس ديه فى بقها معلقة ذهب منعرفش ان اغلبهم عصاميين ووصلت الى انها تكون عنوان للثراء كل واحد ساب مؤسسة كبيرة مثل يس مؤسسات او ورق .. كان من المفروض ان نعمل قناة إعلامية اقتصاديه ولكن أخفقنا فى هذا العمل ويحزننى ان لا يوجد تغطية إعلاميه حيه .. مفيش تغطية للبورصة المصرية 4 ساعات فى حين ان كل البورصات العربية متغطية بهذه القنوات وشكلت مجموعة تقودها البورصة المصرية وتكلمك عن رواد الاستثمار وتعمل أفلام وثائقية تتكلم عن الأزمة الاقتصادية تجيب وزير المالية مثلا يعرف الناس ايه تأثير الموازنة على المواطن العادى والفقير والغنى العمل المطلوب اكبر - ثقافة التقدم تحتاج اكبر من هذا ولو ده تم فعلا تعتبر قطرة فى محيط وعلينا جذب باقى نقاط المحيط

الاسم: ممدوح بكر - موظف بوزارتكم الموقرة السؤال:الف مبروك يا دكتور محمود . نحن الخاسرين من هذا المنصب الكبير ولكن اعانك الله على هذا المنصب وتكون رمزا مشرفا لمصر.

الاجابة: اشكره واشكر معه ما يقترب من ثلث مليون واحد من العاملين فى الشركات المختلفة والاف داخل هيئة الاستثمار اشكر هذه الهمة وهذا التفانى فى العمل ولكن المناصب الوزارية لا تدوم ولكن ما يدوم هو العلاقات الانسانية المتواصلة بين الناس واشكر حضرتك شكرا جزيلا .
منقول عن منتديات كفر شكر أون لاين
http://www.kafrshokr.com/forum/showthread.php?p=154490#post154490
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhadyalzahry.yoo7.com/index.htm?sid=c2228a5c38d098018d4d
 
لقاء موقع الحزب الوطنى مع د/ محمود محى الدين مدير البنك الدولى
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدى الحوار العام :: الحوار الإسلامى والفكرى و السياسى والاقتصادى والاجتماعى-
انتقل الى: