الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  

شاطر | 
 

 ابن حزم الظاهرى ومشروعه النهضوى لإحياء أمة من رقدتها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دكتور عبدالباقى السيد
مدير المنتدى
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 1140
تاريخ التسجيل : 01/10/2010
العمر : 40

مُساهمةموضوع: ابن حزم الظاهرى ومشروعه النهضوى لإحياء أمة من رقدتها    السبت نوفمبر 20, 2010 12:41 pm

الإخوة الكرام
العلامة ابن حزم الظاهرى يا سادة كان من العلماء القلائل الذين شغلوا أنفسهم بهموم مجتمعهم جملة وتفصيلا فهو لم يوجه اهتمامه لجانب واحد من جوانب مجتمعه القاصرة؟
بل وجه جل اهتمامه إلى إحياء مجتمع باسره والعمل على نهضته
ومن ثم فقد قدم مشروعا نهضويا للمجتمع الإسلامى فى الأندلس
بل قل قدم مشروعا نهضويا للأمة بأسرها
ولقد تعرضت لذلك فى أطروحتى للماجستير بالتفصيل
إذ كان جل اهتمام الأطروحة منصبا على أثر ابن حزم الظاهرى فى مجتمعه
ومن ثم أثبتت الأطروحة أنه قدم مشروعا نهضويا متكاملا
فى السياسة والثقافة والفكر والاقتصاد والعقائد بمواجهة الفرق والملل المنحرفة
ففى الجانب السياسى هال ابن حزم ما وصل إليه ملوك الطوائف من تناحر وتقاتل فيما بينهم ليمتلك الواحد منهم أراضى الآخر .
ومن ثم دعا ابن حزم إلى الوحدة وحارب وقاتل مع بعض الفضلاء لإقامة خلافة قوية يستظل المسلمون جميعا بظلها بالأندلس
وتولى مناصب سياسية كالقضاء والوزارة ليحقق ما كان ينظر له ونجح إلى حد بعيد فى ذلك .
ثم تحقق فكره السياسى كلية فى عهد دولة الموحدين التى تبنت فكره ومذهبه ومشروعه النهضوى لإنهاض الأمة
وفى الجانب الاقتصادى دعا إلى تحرير المسلمين من الضرائب غير الشرعية ، ودعا إلى الاهتمام بفلاحة الأرض وتعميرها
ونجح فى ذلك نظريا وعمليا


وفى الجوانب الاجتماعية قدم ابن حزم مشروعا نهضويا متكاملا .
إذ إنه اعتنى بمواجهة العديد من المشكلات الاجتماعية التى أضرت بمجتمعه مثل طائفة عبدة الشيطان التى بزت فى عهده وناظر ابن حزم بعض اتباعها وصنف فى الرد عليهم .
ومثل زواج المتعة والشغار ، وطلاق الغائب ، والخلع وكيف نجح فى تقويم هذه الأمور من خلال التأصيل لها فى مصنفاته وتبصير الناس بأوجه الحق تجاه هذه القضايا .
كما عنى ابن حزم بمواجهة الملحدين وكشف زيف معتقداتهم وتصنيفه فى الرد عليهم ، وكان من أوائل من نبه على خطورة أهل الإلحاد ، واجتمع ببعضهم فى الأندلس وشهر باطلهم


وفى الجانب الفكرى توصل إلى نظريات كل منها كانت بمثابة مشروع نهضوى علمي فدعا إلى استخدام المنطق فى استنباط الأحكام وهو الأمر الذى تلقفه الغزالى من بعده فى كتابه المستصفى ثم سار عليه العلماء بعد أن كانوا يقولون "من تمنطق فقد تزندق"
وفى التاريخ اكتشف فلسفة التاريخ وكان بذلك أسبق من ابن خلدون التى قامت الدنيا وقعدت لأجل نسبة فلسفة التاريخ إليه .
والحق أن ابن حزم كان أسبق من ان خلدون ، وقد قدمنا أدلة وبراهين لذلك فى أطروحتنا ذكاها أحد أكبر اساتذة التاريخ فى مصر والعالم العربى وطرحها فى كتابين من كتبه
وفى الجانب الفقهى قدم مشروعا فقهيا أصيلا بتنحية الرأى والقياس والاستحسان والتقليد والتعليل من الأحكام واعتمدعلى النصوص وخرج بتخريجات عظيمة لم يتوصل إليها من يعمل بهذه الأصول
وهذا المشروع الفقهى الأصيل لقى رواجا وتأصيلا فى ظل دولة الموحدين التى تبنت المذهب الظاهرى وعمدت إلى نشره بين الناس طوال فترة حكمها
وفى الجانب العقدى خلص إلى نظرية عقدية متكاملة بشأن الفرق الإسلامية ، وبشأن أهل الذمة وجدت رواجا لدى كتاب الملل والنحل من القدامى والمحدثين
ولم يتعرض لها بالنقد سوى بعض الأشاعرة ومنهم التقى السبكى
ورجل يدعى الأزهرى فى زماننا هذا دعى للعلم يعمل بالبحرين حاليا وكان قد درس بالأزهر الشريف بمصرنا الحبيبة وهو مالكى مقلد لا فقه عنده ولا علم ، ولا دراية ولا فهم .
إذ إنه يكذب الروايات وينتقدها بجهل .
وقد جمعت ما قاله بشأن الإمام ابن حزم وبصدد الرد عليه ليظهر قريبا على موقعنا هذا وغيره بمشيئة المولى جل وعلا .
وكفى دليل على فساد أقوال هذا الأزهرى أنه يحصر الاجتهادعلى الأئمة الأربعة
فصار بذلك فى ركاب من لا يتحدث معه
بل الأئمة طاعنون فى قوله إذ كلهم كانوا فضلاء ودعوا إلى الاجتهاد ، ونهوا أتباعهم عن تقليدهم واتباع أقوالهم بلال دليل ولا برهان
والجنون فنون
وللحديث بقية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhadyalzahry.yoo7.com/index.htm?sid=c2228a5c38d098018d4d
 
ابن حزم الظاهرى ومشروعه النهضوى لإحياء أمة من رقدتها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتدى الرسمى للدكتور عبدالباقى السيد عبدالهادى :: أخبار الدكتور عبدالباقى وإنتاجه العلمى :: المقالات والردود-
انتقل الى: