الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  

شاطر | 
 

 دعوة للنقاش

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قلب الدين
عضـــو
عضـــو


عدد المساهمات : 11
تاريخ التسجيل : 28/10/2010

مُساهمةموضوع: دعوة للنقاش   السبت ديسمبر 04, 2010 12:03 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحمد لله رب العالمين ، خلق فسوى وقدر فهدى ، ورزقنا من حيث لم نحتسب

والصلاة والسلام على سيدنا محمد الصادق الامين ، ناصح الامة وكاشف الغمة

وعلى آله وصحبه الطيبين الطاهرين ، الذين ضحوا بالغالي والنفيس من اجل ان يصلنا

دين الله عز وجل سهلا يسيرا ، فاللهم ارحمهم واغفر لهم اجمعين ، والحقنا بهم

تائبين عابدين موحدين منكسري لملكوتك العظيم، امين يا رب العالمين .

♥ ♥ ♥ ♥ ♥ ♥ ♥ ♥ ♥ ♥ ♥ ♥ ♥ ♥ ♥ ♥ ♥ ♥

اعضاء وزوار منتدانا الغالي

اهلا بكم واسعد الله اوقاتكم بالخير


ما هو قسم النقاشات ؟

[... قسم النقاش ....]

هو عبارة عن ملتقى فكري ديني ساخن ، تلتقي فيه و نتطرق الي موضوع

معين وكيف كان رسول الله صل الله عليه عليه وسلم والصحابة يفعلون

وماذا نحن نفعل مثلا

نستقبل الأفكار والآراء من مختلف الأقطار ،

بالإضافة إلى الاستعداد لتقبل الآراء المعارضة الموافقة ومناقشتها في

هدوء ٍ تام و سعة ِ صدر ،


وهو ملتقى تعرض فيه القضايا الهامة في مجتمعاتنا التي تغيرت على

ما اوصى به المصطفى ، والتي تحتاج ُ إلى التداول والنقاش ،

حتى نتوصل إلى إجابات للأسئلة المطروحة من خلال القضية ،،

حيث نضعها في دائرة الحوار والنقاش الواعي والهادف،

ومن ثم الخروج بنتائج تعود بالنفع على الجميع إن شاء الله


- لنتقيد بصلب الموضوع وعدم التفرع أو الخروج عنه ..

الإشارة إلى المواضيع المنقولة بكتابة عبارة منقول في نهايتها ..


طرح المواضيع ذات الطابع النقاشي تابع لمواضيع المنتدى

عدم الرد على الموضوع بكلمة شكراً ويعطيك العافية فنحن

في هذا القسم لانحتاجها

اعلموا أن الكتابة مسؤولية ، والقلم أمانة ،

لا تعفيكم من المسؤولية أمام الباري عز ّ و جل ، فلنحاسب أنفسنا قبل الآخرين ،

قال الله تعالى : ( ما يلفظ من قول ٍ إلا لديه ِ رقيب ٌعتيد ) ..

وما من كاتب ٍ إلا سيبلى
ويبقى الدهر ُ ما كتبت يداه ..

فلا تكتب بكفّك َ غير َ شيء ٍ
يسرّك يوم َ القيامة ِ أن تراه ..


موضوع هدا الاسبوع

المواقعـ الاسلامية


لا يخفى على كل مستخدم لشبكة الإنترنت الازدياد (النسبي) للمواقع الإسلامية بتصنيفاتها المختلفة على

الشبكة مما يبشر بمستقبل تقني زاهر ونشر للوعي على المستوى الرسمي والشعبي.

و يعد إنشاء موقع إسلام على شبكة الإنترنت من الوسائل الحديثة في الدعوة إلى الله، وهي وسيلة فعالة

وناجحة إذا استخدمت بشكل صحيح لأنها جمعت كل مميزات الوسائل التقليدية في الدعوة إلى الله

مثل الإذاعة والتلفاز والمجلات وإلقاء المحاضرات العامة وغيرها فإن كل هذه الوسائل متوفرة على

الإنترنت وممكن استعمالها وبتكاليف أقل.وهذه الفائدة كانت من الصعوبة بمكان قبل ظهور الشبكة العالمية، فإن
الإنترنت قد فاقت وسائل الاتصال التقليدية سالفة الذكر، فاقتها في إبلاغ الإسلام وإيصال أحكامه إلى كثيرمن

الشعوب التي لم تسمع شيئا عن هذا الدين أو الشعوب والأمم التي وصلها الإسلام مشوّها بصورة غير صورته

الحقيقية، وكما لايخفى عن الجميع ان هناك مواقع اخرى عدائية تسعى الى تشويه صورة الاسلام فوجب على المواقع

الاسلامية الوقوف في وجهها ونقسم هده المواقع الى ثلاث اقسام :

الأول: مواقع غير إسلامية المنشأ فهي تتبع لأعداء حاقدين على الإسلام وأهله كالمواقع التي

ينشئها اليهود والنصارى لتحارب – إلكترونيا - الإسلام والمسلمين وقد تحمل بعض هذه المواقع

مسميات إسلامية تمويها واستغفالا للمسلمين.

الثاني: مواقع تنتسب إلى الإسلام، والإسلام منها برئ مثل مواقع الفرق المنحرفة عن الإسلام،

أصحاب العقائد والأفكار الهدامة، كالقاديانية والبهائية وأشباههم.

الثالث: مواقع مخالفة لقيم الإسلام وأخلاقه مثل المواقع الإباحية ومواقع القمار ومواقع الجرائم

المالية ومواقع الانتحار وغيرها وقد تكون بعض هذه المواقع عربية.

و لذلك فإن المواقع الإسلامية التي تعنى بالإسلام الصافي من الشوائب على ما فيها من نقص

تقوم بسد ثغرة قد يؤتى الإسلام من قِبَلها، وقد كشفت دراسة علمية أجراها الباحث طارق أحمد مختار

للجامعة الأمريكية لنيل درجة الماجستير حول هذا الموضوع، حيث تبين أن نشر الدعوة الإسلامية

عبر شبكة الإنترنت فّند آراء أعداء الإسلام وخصومه حول عدد من القضايا الإسلامية والتي دائما ما يثيرها

أعداء الإسلام كحقوق المرأة المسلمة وسبل تمتعها بحقوقها وأهمية الأسرة والزواج وما إلى ذلك، وقد ظهرت

عدد من المواقع الإسلامية التي لا تهدف إلى كثرة الزوار وإنما تخصصت في مجال معين ويمكننا

تصنيف المواقع المتخصصة إلى صنفين:

الأول: مواقع تستهدف شريحة من شرائح المجتمع، مثل أحد المواقع النسائية الإسلامية والذي تشرف

عليه مؤسسة الوقف الإسلامي والمتخصص في شئون المرأة المسلمة وجميع احتياجاتها وقد احتل مكانة

مميزة على الإنترنت بسبب مادته الشيقة وجمهوره النسائي العريض ، وكذلك موقع المربي والذي يخص

فئة التربويين في المجتمع من آباء وأمهات ومعلمين ومعلمات ودعاة ونحوهم.

الثاني: مواقع تخصصت في جانب من الجوانب الدينية دون سواه كأن يكون الموقع متخصصا مثل موقع

ملتقى أهل الحديث وهو منتدى يعنى بالعلوم الشرعية لاسيما علم الحديث النبوي الشريف ويشرف

عليه مجموعة من طلبة العلم المتخصصين. و بذلك يصبح الموقع الإسلامي مرجعا شاملا في المجال

الذي تخصص فيه بعكس ما لو كان شاملا لكل فن أو أنه يخاطب كل شرائح المجتمع.

و الخلاصة أن المواقع الإسلامية على الإنترنت لعبت دورا مهما في خدمة الدعوة الإسلامية

وهي تؤدي دورها في تعزيز ودعم معلومات المسلمين عن دينهم.



اسئلة النقاش

1 / ماهي وجهة نظرك حول هذا الانتشار الواسع ؟

................................

2 / اين تكمن فائدة هذه المواقع الاسلامة ؟

.................................

3 / هل انت مع من يقولون ان المواقع الاسلامية تساعد في نشر الدعوة ؟

نعم - لماذا - ؟ لا - لماذ ا- ؟

..............................................

4 / كيف يمكننا القضاء على المواقع التي تسيئ لرسولنا صلى الله عليه وسلم ؟

................................................

5 / كيف يمكننا القضاء على المواقع التي تنشر الاحاديث المكذوبة - مثل مواقع الروافض - ؟
وفقكم الله لمايحب ويرضى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد المصرى
عضـــو
عضـــو


عدد المساهمات : 21
تاريخ التسجيل : 23/11/2010

مُساهمةموضوع: رد: دعوة للنقاش   الإثنين ديسمبر 06, 2010 10:39 pm

أسئلة مهمة أختار منها الخامس ، والقضاء على مواقع الرافضة يتم بتأسيس مواقع إسلامية متخصصة فى الرد عليهم وتبيين كذبهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
دعوة للنقاش
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدى الحوار العام :: الحوار الإسلامى والفكرى و السياسى والاقتصادى والاجتماعى-
انتقل الى: